الرئيسية / أخبار / علي عاطف فرحات عريس خطف الموت أمانيه وأحلامه

علي عاطف فرحات عريس خطف الموت أمانيه وأحلامه

 

فجعت بلدة عنقون الجنوبية بفقيد الشباب المرحوم علي عاطف فرحات الذي توفي متأثراً بجروح اصيب بها جراء حادث سير مروع تعرض له يوم الاحد الماضي. يذكر ان الفقيد هو وحيد والديه من الذكور وليده شقيقات اناث.

وكتب موقع (النبطية. أورغ):

لا تزال بلدة عنقون الجنوبية تعيش اجواء من الحزن والصدمة على رحيل فقيدها الشاب العريس حسن عاطف فرحات ابن ال 23 عاماً ووحيد والديه من الذكور والذي خطفه الموت بحادث سير مروع ….
في عائلة جنوبية كريمة ومتواضعة نشأ حسن في اسرة مكونة اليه من الوالدين وشقيقتين اناث، عمل بداية في عدد من المهن التي كان يجني منها رزقه بشرف، قبل ان يفتتح مسمكة في بلدته وكان احياناً يعاون والده في عمله الزراعي. حديثاً تم قبوله في الجيش اللبناني فالتحق بالخدمة العسكرية جندياً في خدمة وطنه وبدأ يشعر بالاستقرار المهني فقرر الارتباط بشريكة حياته وعقد خطوبته عليها مؤخراً فبدا ان الحياة ابتسمت له على اكثر من صعيد.

يوم الاحد الماضي وبينما كان حسن عائداً الى منزله على دراجته النارية صدمته سيارة من الخلف واطاحت به فأصيب بجروح وكسور خطرة، نقل بداية الى مستشفى الراعي في صيدا ومنه الى مستشفى الجعيتاوي الا ان محاولات الاطباء لم تنفع في انقاذ حياته فاسترد الله وديعته اليوم عند موعد الافطار ليرتفع حسن عريساً الى جنان الخلد ….