الرئيسية / أخبار / “نظيرة طرطوسي” ابنة الـ١٥ عام انتحرت داخل منزلها الزوجي..فهل لزوجها علاقة!

“نظيرة طرطوسي” ابنة الـ١٥ عام انتحرت داخل منزلها الزوجي..فهل لزوجها علاقة!

 ضحية جديدة تضاف الى قائمة الموت. نظيرة طرطوسي ابنة الخمسة عشر عامًا جثة في منزلها الزوجي في وادي الجاموس في عكار بعد خمسة اشهر على زواجها. عاشت حياة اكبر من عمرها بكثير هي التي وفي سنوات المراهقة الاولى رضي اهلها بتزويجها، وكادت ان تصبح أمًا وترعى طفلها هي التي من في عمرها يحتاجون الى رعاية الاهل

زوجها الموقوف على ذمة التحقيق قال بحسب معلومات يتم التداول بها انه عثر على زوجته جثة بعد عودتهما إلى المنزل بعد قيامهما بزيارة لاهلها في البداوي واثناء قيامه بتبديل ملابسه سمع في الغرفة المجاورة صوت قوي حيث شاهد زوجته مضرجة بالدماء وسرعان ما فارقت الحياة نتيجة اطلاقها النار على نفسها في رقبتها بواسطة سلاح صيد.

قضية نظيرة لا تسلّط الضوء فقط على الجرائم التي قد ترتكب بحق النساء والفتيات، بل تفتح من جديد ملف تزويج القاصرات على مصراعيه.

ليست نظيرة اولى ضحايا الزواج المبكر ولن تكون الاخيرة طالما ان مشروعي القوانين اللذين يحددان السن الادنى للزواج بعمر 18 سنة لا يزالان ينتظران من يقيمهما من الموت السريري في ادراج مجلس النواب.

نقلت ليل أمس ن.ع.ط ( مواليد 2003) جثة الى مركز اليوسف الاستشفائي في حلبا، وهي من سكان بلدة وادي الجاموس – عكار، مصابة بطلق ناري من سلاح صيد.

وأفاد مراسل “لبنان 24” في الشمال أنّ الشابّة “نظيرة .ط.”، ابنة الخمسة عشر عاماً قضت بعدما أطلقت النار على نفسها في منزل زوجها الكائن في بلدة وادي الجاموس في عكار.

وعُلم أنّ الشابّة فارقت الحياة على الفور، ويعمل الطبيب الشرعي على الكشف على الجثة، فيما باشرت فيه الاجهزة الامنية تحقيقاتها.

من جهتها، ذكرت الوكالة الوطنية للاعلام أن الطبيب الشرعي كشف على الجثة بعدما تم نقلها الى مركز اليوسف الاستشفائي في حلبا، في الوقت الذي باشرت فيه الاجهزة الامنية تحقيقاتها”.

وأشارت الوكالة الى أن زوج الضحية (ع .س) أوقف في مخفر العبدة على ذمة التحقيق لمعرفة ملابسات الحادثة”، لافتةً الى أن “الضحية متزوجة منذ خمسة اشهر”.
هذا وقد نشر اصدقاء الفقيدة العروس نظيرة طرطوسي صورتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

Nadyn Jouny

9 hours ago

نظيرة طرطوسي، هيي بنت عمرها ١٥ سنة انتحرت بعكار، بإطلاق النار على حالها، بعد ما تم تزويجها من خمس شهور، القوى الأمنية عم بتعمل تحقيقاتها بخصوص الموضوع لمعرفة أسباب الإنتحار، اللي ممكن ما يكون للزوج أي إيد فيها، لكن ممكن تكون الأسباب والمعاناة إلي دفعتها من ورا هالزواج.
مش كل مرة بدنا ننطر ضحية جديدة، أو برنامج جديد يطرح فكرة زواج القاصرات، بالوقت اللي نحن أغلبنا، منعرف عن بنات قاصرات عم بيتزوجوا، إذا مش بعيلتنا، بتكون بنت الجيران أو بنت الحي، والمجتمع ساكت، موافق ومكمّل بتزويج الفتيات تحت سن ال١٨، ومجلس النواب لهلق رافض يقر قانون يحدد سن الزواج لحماية الفتيات من تزويج قسري وتبعاته، مش ضروري ننطر البنت لتنتحر أو تتعنف لحتى نتحرّك، فيه كتير حالات حولينا فينا نتحرّك فيها بدائرتنا الضيقة، ولازم الدولة تقر القانون وتأمن الحماية لكل فتاة بهالبلد.

التجمع النسائي الديمقراطي  اللبناني

وصدر عن “التجمع النسائي الديمقراطي  اللبناني” البيان الآتي: توفّيت صباح اليوم الطفلة نظيرة طرطوسي البالغة 14 عاماً في منزلها في بلدة وادي الجاموس في عكار في ظروف غامضة فيما يتمّ الترويج لأخبار تشير إلى إقدامها على الإنتحار. نظيرة طفلة تم تزويجها قبل 5 أشهر من ع.س. البالغ 25 عاماً.

إننا في التجمع النسائي الديمقراطي اللبناني نرفض تمييع هذا الملف ونعمل على متابعة التحقيقات والحيثيات كاملة ونشدّد على أن دماء نظيرة ووجعها ومعاناتها وحرمانها من حقّها في عيش طفولتها، تعود بالدرجة الأولى لغياب قانون يمنع تزويج الطفلات في لبنان. نظيرة خسرت حياتها في يوم ميلادها، الذي كانت ستُطفئ فيه شمعتها الـ15، ونحن نتعهّد لأجلها ولأجل جميع الطفلات إستكمال النضال إلى حين إقرار قانون حماية الأطفال من التزويج المبكر دون أي إستثناء. #مش_قبل_ال